الحياة البسيطة في السفر

الحياة البسيطة أسلوب عيش يهدف إلى التحرر من الأشياء المادية  و الإحتفاظ بما هو أساسي. يعتمد هذا الأسلوب على إعطاء أهمية أكثر لما هو ضروري و التعلق أقل بالأشياء.

الحياة البسيطة تدعو إلى الحد من الإستهلاك و إيلاء أهمية أكبر للعلاقات الإنسانية و التجارب الحياتية . قرار اتخاذ هذا النمط لا يتم بين ليلة و ضحاها، بل يبدأ بخطوات بسيطة. و يستمر بشكل متواصل ليشمل كل مناحي الحياة حتى الوصول إلى السعادةالعديد من المدونين الذين يطمحون إلى هذا النمط في الحياة يروون تجاربهم في كتاباتهم.

“يتحقق الكمال، ليس عندما لا يكون هناك شيء تضيفه، ولكن عندما لا يكون هناك شيء تتركه”

أنطوان سانت اكسوبيري

فوائد أسلوب الحياة البسيطة في السفر

نمط الحياة البسيطة سيجعلك تعيش تجربة السفر بشكل آخر. التطبيق الأول لهذا الأسلوب يتعلق بحقيبة السفر. ستكتفي بحقيبة واحدة صغيرة. يمكن إن استدعى الأمر أن تحملها و تمشي بها بدون صعوبة.  كنتيجة أولى، ستودع طوابير الإنتظارعند سفرك بالطائرة. فلن تحتاج  لتسجيل الحقائب عند الذهاب، أو الإنتظار لاستردادها عند الوصول. أيضا، لن تحتاج لقضاء ساعات طويلة في التجول  داخل الأسواق و المحلات التجارية لاقتناء هدايا و أغراض جديدة.  روحك المدربة على البساطة لن تحثك على ذلك. و حقيبتك في كل الأحوال لن تتسع للمزيد. إن غالبتك الرغبة في شراء شيء جديد تذكر قول عمر (رضي الله عنه) “أوكلما اشتهيت اشتريت [يا جابر]”. ستتمكن من تخصيص وقت أكبر لاكتشاف المكان الذي تزوره دون أن تشتت انتباهك. و ستعود من رحلتك بذكريات و صور لا تشيخ، أثمن و أبقى من الأشياء.

Minimalism - Minimalist travel

كيف تطبق أسلوب الحياة البسيطة في السفر؟

إن قررت خوض تحدي الحياة البسيطة في السفر، فإليك بعض النصائح:

ابدأ بالاختيار الجيد للحقيبة:  اختر حقيبة ذات حجم صغير (بمواصفات حقيبة المقصورة  في الطائرات). فكلما كانت الحقيبة كبيرة كلما ملأتها أكثر. حاول أن تكون حقيبتك خفيفة الوزن و بجيوب خارجية. شخصيا أجد الجيوب عملية جدا. أضع فيها كيس/حقيبة السوائل الشفافة  ليسهل استخراجها عند الفحص. لا تتردد في استبدال الحقيبة الجرارة بحقيبة ظهر إن كنت تنوي التنقل بكثرة. بعض الأماكن غير مجهزة لتسهيل جر حقيبتك (مصاعد، سلالم كهربائية، أرصفة …)، و ستضطر لحملها معظم الوقت.

خذ فقط ما تحتاجه فعلا:  هل تحتاج  ثلاث زجاجات عطر وخمس ساعات يد و سبع بناطيل؟  فضل الأشياء المتعددة الإستعمالات. يمكن مثلا أن تكتفي بزوج أحذية واحد مريح ترتديه في جولة وسط المدينة أو نزهة في أحضان الطبيعة. عود نفسك على ارتداء ملابس بسيطة وعملية  أثناء السفر.  إن كنت ستقيم في فندق  لا داع لأخذ مناشف. يمكن أن تستعمل منشفة الفندق. أو حاول  أخذ منشفة خفيفة الوزن، سريعة الجفاف.  تذكر دائما أن تحمل من الأشياء ما قل و دل .

اجعل محتويات حقيبتك منظمة: السر في طريقة طي الملابس ;-). عند إعداد الحقيبة،  أحرص دائما على طي الثياب بطريقة ملفوفة لتأخذ أقل مساحة ممكنة. أرصها رصا،  ثم أعمل على ملء الفراغات بينها بعد ذلك بما يناسب من الأغراض (جوارب، مناديل …). أحيانا أبقي عمدا جزءا من الحقيبة فارغا لأتأكد من أخذي لما أحتاجه فقط :-).

Minimalism - Minimalist travel

قصتي مع الحياة البسيطة في السفر

محاولاتي الأولى لاعتماد نمط الحياة البسيطة في السفر جاءت بمحض الصدفة. في سنوات عملي الأولى كنت كثيرة التنقل و السفر لأسباب مهنية. إضافة إلى أغراضي الشخصية كنت أحمل معي أدوات عملي (كمبيوتر محمول و ملحقاته و ملفات). ليسهل تنقلي بين وسائل المواصلات المختلفة (حسب الموقع الجغرافي للزبون:  قطار، طائرة، سيارة أجرة … )، كان علي تخفيف حملي. كنت أحاول قدر الإمكان وضع جميع الأغراض، بما فيها أدوات العمل، داخل حقيبة جرارة صغيرة الحجم.

 

رحلتي إلى الهند كانت تتويجا لمحاولاتي السابقة. كان التحدي أن أقضي أسابيع الرحلة الأربعة بمحتوى حقيبة ظهر واحدة، لا غير. تطلب الأمر نظاما دقيقا.  كان غسل الملابس سؤالنا الأول عند وصولنا إلى فندق جديد. خاصة أننا كنا كثيري التنقل بين المدن و قلما نستقر في فندق واحد لأكثر من ثلاثة أيام. النتيجة الحتمية لذلك  أن  جميع صوري في هذه الرحلة كانت بنفس الملابس :-D.

ماذا عن حقيبة سفرك؟ هل تستجيب لتحدي الحياة البسيطة؟

اترك تعليقك